مساحة إعلانية 728×90

النزاعات الدولية والنزاعات ذات الطابع الغير دولي في المجتمع الحديث

www.elsiyasa-online.com
 النزاعات الدولية والنزاعات ذات الطابع الغير دولي في المجتمع الحديث 

يوسف بن عودة

شهد المجتمع الدولي بعد نهاية الحرب الباردة تغيرا كبيرا في السياسات المنتهجة من قبل الدول، حيث تميزت الفترة بارتفاع موجة التحرر في كل أنحاء العالم شملت الاتحاد السوفياتي وأوروبا الشرقية ، بحيث بدأت النزاعات المسلحة الدولية والغير الدولية في التفاقم والتي ما أدت كثيرا إلى تآكل المجتمع الدولي وعدم احترام المعايير الدولية وكذا نشوب أزمات إنسانية نجم عنها معانات على نطاق واسع وإخلال بحقوق الإنسان. وعليه فقد أدت التطورات والتحولات البارزة والأساسية التي طرأت على العلاقات الدولية بعد انتهاء الحرب الباردة إلى كثرة النزاعات المسلحة وخاصة الحروب الأهلية التي أدت إلى تفاقم آثارها على المستويين الداخلي والدولي وذلك من خلال الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بشكل يهدد السلم والأمن الدوليين. ولما كان من الصعب وضع أي قوانين وتشريعات تأتي على منع نشوب حروب ونزاعات مسلحة أصبحت هذه الأخيرة واقعا لا يمكن تجاهله إزاء حتمية النزاعات المسلحة الدولية والغير دولية في المجتمع الدولي ، وذلك بالرغم من وضع قواعد ملزمة أثناء الحرب تترتب على أطرافها وذلك من خلال سن القانون الدولي الإنساني المعروف باسم قانون النزاعات المسلحة، إذ أن كل هذا بهدف تخفيف آثار هذه النزاعات، فهو يحدد الوسائل المستخدمة لشن العمليات العسكرية ، وبالتالي أصبح هو القانون الأساسي المتحكم في النزاعات المسلحة ذات الطابع الدولي والغير دولي.





محاور الدراسة:

المقدمة
1- النزاعات ذات الطابع الدولي:
       *- خصائص النزاعات الدولية:
             **- تجاوز الأراضي.




             **- السلام الديموقراطي.
             **- تكافؤ القوة.
       *- أنواع النزاعات الدولية:
             **- النزاعات القانونية.
             **- النزاعات السياسية.
       *- الواقع الدولي للنزاعات:
            **- النزاعات العربية- الإسرائيلية.
            **- حرب الخليج الأولى و الثانية.
            **- نزاع البوسنة و الهرسك مع صيربيا.
2- النزاعات ذات الطابع الغير دولي:
      *- مفهوم النزاعات ذات الطابع الغير دولي.
      *- الطابع القانوني للنزاعات الغير دولية:
            **- الحروب الأهلية.
            **- الإضطرابات الداخلية.
            **- التوترات الداخلية.
      *- التمييز بين النزاعات ذات الطابع الدولي و الغير دولي:
            **- موقف الفقه الدولي.
            **- موقف القضاء الدولي.
            **- موقف محكمة العدل الدولية.
      *- أوجه الإختلاف بين النزاعات المسلحة الدولية و الغير دولية:
            **- أوجه الإختلاف.
            **- أوجه التشابه.
الخاتمة.  






لتحميل الدراسة بصيغة pdf اضغط هنا          




ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
-->