مساحة إعلانية 728×90

التجربة الأرجنتينية : تحديات الاصلاح السياسي والاقتصادي

الأرجنتين، الإصلاح السياسي و الإقتصادي، التحول الديموقراطي
التجربة الارجنتينية : تحديات الاصلاح السياسي والاقتصادي


د. محمد صادق اسماعيل



يأتي هذا الكتاب ضمن سلسلة تجارب التحول الديمقراطي والإصلاح الإقتصادي والتي تم البدء فيها منذ قرابة السنوات الست واصدرنا من خلالها عدة تجارب تناولت دولًا مثل تركيا وماليزيا واندونسيا والبرازيل وجنوب افريقيا وشيلي وألمانيا والإمارات العربية المتحدة، إلا أنه عندما نتناول تجربة الأرجنتين فإن ذلك مرده عدة أسباب أبرزها؛ أن تلك الدولة تتشابه في وضعها الإقتصادي مع العديد من الدول ذات الإقتصاد المتوسط أو الموارد المحدودة، كما أن الأرجنتين مرت بتجربة إقتصادية غاية في الصعوبة انتهت بإعلان افلاسها والبحث عن ملجأ لأزماتها المالية الكبيرة.




 من عام 1999 إلى عام 2002، عاش الإقتصاد الأرجنتيني حالة من الركود تزامن مع ارتفاع كبير في معدل الدين الخارجي وتضخم وبطالة، ما أدّى إلى إنهيار العملة المحلية البيزو أمام الدولار الأمريكي. ذلك أن تثبيت العملة البيزو أمام الدولار بالتزامن مع إنخفاض التدفقات في العملة الأجنبية خصوصاً بعد إنتهاء عملية الخصخصة التي قامت بها الحكومة الأرجنتينية أنذاك، ساهم في ارتفاع نسبة الديون بالعملة الأجنبية الى جانب هروب الكثير من رؤوس الأموال من الأرجنتين.








ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
-->