مساحة إعلانية 728×90

الشراكة الأورومتوسطية ـ السياقات والمسارات

www.elsiyasa-online.com
الشراكة الأورومتوسطية ـ السياقات والمسارات

د. لمياء حروش

لقد دخل الاتحاد الأوروبي مفهوم الشراكة في علاقته مع الدول المتوسطية، بسبب الأهمية الاستراتيجية للمتوسط التي تستند إلى بعد حضاري عميق وتكتل بشري كبير وموارد طبيعية مهمة أعادت له الاهتمام الدولي، وهذا من خلال تطوير الاتحاد الأوروبي لسياسته المتوسطية سنة 1989، حيث أصدرت اللجنة الأوروبية في نفس العام وثيقة بعنوان “إعادة توجيه السياسة المتوسطية”، وتمثلت هذه السياسة في الشراكة الأورومتوسطية التي تندرج في إطار الموجة الأخيرة من التكتلات الاقتصادية الحالية، والتي تعرف في الأدبيات الاقتصادية الحديثة بالإقليمية الجديدة.
ونجد أن مشروع الأورومتوسطي نتاج لامتزاج العولمة والإقليمية، هذه الأخيرة تجسد مجموع الصياغات الإقليمية المفروضة من جانب مركز أو أكثر من المراكز الكبرى للعولمة؛ والتي تهدف إلى تحقيق الاندماج في العولمة وإرساء المصالح المشتركة بين فئات وشرائح اجتماعية مستفيدة من مجريات العولمة.
وللتوضيح أكثر سنركز في هذا المبحث على السياق العام للشراكة الأورومتوسطية، بدءاً بتعريف الشراكة الأورومتوسطية، ومن ثمّ نتطرق إلى مسار تطور العلاقات الأورومتوسطية.
محتويات الدراسة:

المطلب الأول:  مفهوم الشراكة الأورومتوسطية.

ثانياً: دوافع الشراكة الأورومتوسطية.

المطلب الثاني: تطور العلاقات الأورومتوسطية من التعاون إلى الشراكة.








ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
-->