مساحة إعلانية 728×90

دور القوي الصاعدة في التأثير على هيكل النظام العالمي – دراسة حالة دول البريكس Brics

www.elsiyasa-online.com
دور القوي الصاعدة في التأثير على هيكل النظام العالمي – دراسة حالة دول البريكس Brics

محمد براهيمي و صليحة كشرود

شهد هيكل توزيع القوي في النظام العالمي عبر التاريخ تغيرات راديكالية تتناسب والسياق التاريخي الذي هو فيه، واحتوي هذا السياق التاريخي علي متغيرات ومؤشرات عديدة ساهمت في تشكيل وبلورت شكل النظام العالمي وتوزيع القوي فيه.
ومع مطلع القرن العشرين، برزت قوي صاعدة جديدة على غرار مجموعو البريكس وتكتلات ضخمة كالاتحاد الأوروبي، بدأت التكهنات بحدوث نقلة جديدة لتوزيع القوي في النظام العالمي، ما يهدد مكانة الولايات المتحدة الأمريكية كقطب أوحد.

تستهدف دراسة دور القوي الصاعدة في التأثير على هيكل النظام العالمي دراسة حالة دول البريكس brics

فهم التأثير الذي تمارسه القوي الدولية الصاعدة على هيكل النظام العالمي، محاولة وضع تصور لحاضر ومآلات القوي علي الساحة العالمية وطبيعة انعكاسها على دور ومكانة الولايات المتحدة الامريكية كقوة عظمي.

تبرز الدراسة ” دور القوي الصاعدة في التأثير على هيكل النظام العالمي دراسة حالة دول البريكس brics” دول مجموعة البركس التي عرفت قفزة نوعية خاصة فيما يتعلق بالأداء الاقتصادي لهذه الدول، والذي سمح لها بالتقارب، ناهيك عن الهدف المشترك في تغيير الموازين على الساحة الدولية، الذي بدأ يتبلور على مستوي الواقع الدولي، خاصة في مجموعة من القضايا الحديثة، والتي عرفت تقويض لدور كل من الاتحاد الأوروبي نظرا لمال حقه من تبعات الأزمة المالية 2008، والولايات المتحدة الامريكية التي بدأت تتعالي فيها الأصوات التي تستشرف نظام عالمي جديد يعرف بالحقبة بعد- بعد الحرب الباردة.

خطة دراسة دور القوي الصاعدة في التأثير على هيكل النظام العالمي دراسة حالة دول البريكس brics:

الفصل الأول: طبيعة القوي الصاعدة.

تعريف ومعايير القوي الصاعدة

دوافع ومقومات القوي الصاعدة

التأثير الإقليمي للقوي الصاعدة

محددات قياس قوة الدولة

الفصل الثاني: التحول في بنية النظام العالمي.

التطور التاريخي لتأثير القوي الوطنية على هيكل النظام العالمي

بنية النظام العالمي في القرن التاسع عشر

تأثير الحربين العاميتين على النظام العالمي

الحرب الباردة وثنائية القطبين

النظام العالمي وتوزيع القوة في الحقبة بعد- بعد الحرب الباردة

الرؤي المتضاربة حول النظام العالمي بعد الحرب الباردة

الولايات المتحدة كقطب مهيمن بعد الحرب الباردة.

سيناريوات النظام العالمي في الحقبة بعد بعد الحرب الباردة.

الفصل الثالث: دور البريكس كنموذج للقوي الصاعدة وتأثيرها على هيكل النظام العالمي

نشأة التكتل ومختلف العناصر المشكلة لبنية البريكس

موقع البريكس من هيكل القوي العالمي




ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
-->