مساحة إعلانية 728×90

مأسسة السلطة السياسية و التحول الديموقراطي في الجزائر (1956-2008)

www.elsiyasa-online.com
مأسسة السلطة السياسية و التحول الديموقراطي في الجزائر (1956-2008) 

د. بودرع بلقاسم

تهدف هذه الدراسة لبيان أهمية مأسسة السلطة السياسية من الناحية النظرية والتطبيقية ، وكشف العلاقة التلازمية بين عمليتي المأسسة السياسية والتحول الديمقراطي في الجزائر ، على اعتبار أن البناء المؤسساتي القوي و الفعال،وتجسيد السلطة في المؤسسة وإحضاعها للقانون، شرط ضروري في عملية التحول الديمقراطي، وهي ظاهرة عرفتها كل الدول التي انتقلت إلى ترسيخ حقيقي للديمقراطية ، حيث يعد الفصل بين السلطة ومن يمارسها سمة الدولة الحديثة ، وهي الضمانة الفعلية لتجسيد الحقوق والحريات في الواقع ، وقد عرفت الجزائر العديد من الدساتير منذ سنة 1963 وصولا إلى دستور 1989 وماجاء بعده من تعديلات ، كمحاولة لبناء مؤسسات قوية وفعالة تمارس صلاحياتها باستقلالية وتكون حكما على الجميع ،لكن الرهان الحقيقي يبقى في كيفية تجسيد السلطة وبشكل متوازن داخل مؤسسات النظام السياسي الجزائري الذي يعاني سيطرة بعض المؤسسات على أخرى ، وتنبع أهمية مأسسة السلطة لما لها من أهمية واثر لما لهذه العملية من أثر ايجابي على عملية التحول الديمقراطي التي باشرتها الجزائر منذ بداية التسعينات، تحت تاثير ظروف داخلية وخارجية خاصة .

الإشكالية:

إلى أي مدى ساهمت عملية مأسسة السلطة السياسية في التحول الديموقراطي في الجزائر؟.

محتويات الدراسة:

1- الإطار النظري لمأسسة السلطة السياسية و التحول الديموقراطي.
2- بناء المؤسسات السياسية في مرحلة ما قبل دستور 1989، و علاقة السلطة الناشئة بالمؤسسات.
3- علاقة المؤسسات بالتحول الديموقراطي انطلاقا من دستور 1989.




ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
-->